كلمة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز آل سعود
رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة العمى

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم, و على آله و صحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحظى العناية بالبصر باهتمام خاص في المملكة العربية السعودية وتتصدر بها المملكة مكانة متميزة إقليميًا ودوليًا، ومن منطلق هذا الاهتمام تأسست اللجنة الوطنية لمكافحة العمى والتي أتشرف برئاستها تنفيذًا للأمر السامي الكريم الصادر عام 1422هـ والذي يقضي بانضمام المملكة العربية السعودية لمبادرة “الرؤية 2020” “الحق في الإبصار” بإنشاء لجنة وطنية تتولى مهام مكافحة الإعاقة البصرية في المملكة العربية السعودية وذلك تفعيلًا للدعوة التي تلقتها المملكة من منظمة الصحة العالمية والوكالة الدولية لمكافحة العمى.

تعمل اللجنة الوطنية لمكافحة العمى منذ نشأتها على دعم وتبني البرامج الخاصة بمكافحة الأسباب المؤدية إلى العمى والإعاقة البصرية ، وتتعاون مع مختلف الوزارات والمؤسسات ذات الاهتمام والجهات المعنية بخدمات الرعاية الصحية في مجال العيون وتأهيل ضعاف البصر بوضع البرامج والخطط للوقاية من الإصابة بالعمى وأمراض العين، إضافة إلى دعم المبادرات الوطنية القائمة على نشر الوعي الصحي بأهمية العناية بالبصر والحدّ من انتشار الإعاقة البصرية.

وتحرص اللجنة الوطنية لمكافحة العمى على مواصلة جهودها انطلاقًا من مسؤوليتها تجاه المجتمع و إيمانها بضرورة تعزيز مفهوم صحة العيون من خلال كافة الوسائل والقنوات المتاحة لأجل الحد من الأسباب المؤدية للعمى وضعف البصر بالاعتماد على آخر ما توصل إليه الطب المبني على البراهين، والتدريب المكثف، والتثقيف الطبي، وتشجيع الأبحاث الطبية في المملكة العربية السعودية.

وتتولى اللجنة الوطنية لمكافحة العمى المشاركة في تفعيل مختلف المناسبات العالمية الخاصة بأهمية صحة البصر والتي من شأنها رفع مستوى الوعي بصحة العين، كما ترحب بالأفكار والمشاركات الداعمة لتحقيق أهداف اللجنة لمكافحة الإعاقات البصرية والحد من الإصابة بها لنحظى بمجتمع يتمتع أبناؤه ببصر سليم.

والله ولي التوفيق والسداد

كلمة صاحب السمو الملكي الأمير
عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز آل سعود
رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة العمى

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم, و على آله و صحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحظى العناية بالبصر باهتمام خاص في المملكة العربية السعودية وتتصدر بها المملكة مكانة متميزة إقليميًا ودوليًا، ومن منطلق هذا الاهتمام تأسست اللجنة الوطنية لمكافحة العمى والتي أتشرف برئاستها تنفيذًا للأمر السامي الكريم الصادر عام 1422هـ والذي يقضي بانضمام المملكة العربية السعودية لمبادرة “الرؤية 2020” “الحق في الإبصار” بإنشاء لجنة وطنية تتولى مهام مكافحة الإعاقة البصرية في المملكة العربية السعودية وذلك تفعيلًا للدعوة التي تلقتها المملكة من منظمة الصحة العالمية والوكالة الدولية لمكافحة العمى.

تعمل اللجنة الوطنية لمكافحة العمى منذ نشأتها على دعم وتبني البرامج الخاصة بمكافحة الأسباب المؤدية إلى العمى والإعاقة البصرية ، وتتعاون مع مختلف الوزارات والمؤسسات ذات الاهتمام والجهات المعنية بخدمات الرعاية الصحية في مجال العيون وتأهيل ضعاف البصر بوضع البرامج والخطط للوقاية من الإصابة بالعمى وأمراض العين، إضافة إلى دعم المبادرات الوطنية القائمة على نشر الوعي الصحي بأهمية العناية بالبصر والحدّ من انتشار الإعاقة البصرية.

وتحرص اللجنة الوطنية لمكافحة العمى على مواصلة جهودها انطلاقًا من مسؤوليتها تجاه المجتمع و إيمانها بضرورة تعزيز مفهوم صحة العيون من خلال كافة الوسائل والقنوات المتاحة لأجل الحد من الأسباب المؤدية للعمى وضعف البصر بالاعتماد على آخر ما توصل إليه الطب المبني على البراهين، والتدريب المكثف، والتثقيف الطبي، وتشجيع الأبحاث الطبية في المملكة العربية السعودية.

وتتولى اللجنة الوطنية لمكافحة العمى المشاركة في تفعيل مختلف المناسبات العالمية الخاصة بأهمية صحة البصر والتي من شأنها رفع مستوى الوعي بصحة العين، كما ترحب بالأفكار والمشاركات الداعمة لتحقيق أهداف اللجنة لمكافحة الإعاقات البصرية والحد من الإصابة بها لنحظى بمجتمع يتمتع أبناؤه ببصر سليم.

والله ولي التوفيق والسداد

كلمة صاحب السمو الملكي الأمير
عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز رئيس اللجنة​

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم, و على آله و صحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحظى العناية بالبصر باهتمام خاص في المملكة العربية السعودية وتتصدر بها المملكة مكانة متميزة إقليميًا ودوليًا، ومن منطلق هذا الاهتمام تأسست اللجنة الوطنية لمكافحة العمى والتي أتشرف برئاستها تنفيذًا للأمر السامي الكريم الصادر عام 1422هـ والذي يقضي بانضمام المملكة العربية السعودية لمبادرة “الرؤية 2020” “الحق في الإبصار” بإنشاء لجنة وطنية تتولى مهام مكافحة الإعاقة البصرية في المملكة العربية السعودية وذلك تفعيلًا للدعوة التي تلقتها المملكة من منظمة الصحة العالمية والوكالة الدولية لمكافحة العمى.

تعمل اللجنة الوطنية لمكافحة العمى منذ نشأتها على دعم وتبني البرامج الخاصة بمكافحة الأسباب المؤدية إلى العمى والإعاقة البصرية ، وتتعاون مع مختلف الوزارات والمؤسسات ذات الاهتمام والجهات المعنية بخدمات الرعاية الصحية في مجال العيون وتأهيل ضعاف البصر بوضع البرامج والخطط للوقاية من الإصابة بالعمى وأمراض العين، إضافة إلى دعم المبادرات الوطنية القائمة على نشر الوعي الصحي بأهمية العناية بالبصر والحدّ من انتشار الإعاقة البصرية.

وتحرص اللجنة الوطنية لمكافحة العمى على مواصلة جهودها انطلاقًا من مسؤوليتها تجاه المجتمع و إيمانها بضرورة تعزيز مفهوم صحة العيون من خلال كافة الوسائل والقنوات المتاحة لأجل الحد من الأسباب المؤدية للعمى وضعف البصر بالاعتماد على آخر ما توصل إليه الطب المبني على البراهين، والتدريب المكثف، والتثقيف الطبي، وتشجيع الأبحاث الطبية في المملكة العربية السعودية.

وتتولى اللجنة الوطنية لمكافحة العمى المشاركة في تفعيل مختلف المناسبات العالمية الخاصة بأهمية صحة البصر والتي من شأنها رفع مستوى الوعي بصحة العين، كما ترحب بالأفكار والمشاركات الداعمة لتحقيق أهداف اللجنة لمكافحة الإعاقات البصرية والحد من الإصابة بها لنحظى بمجتمع يتمتع أبناؤه ببصر سليم.

والله ولي التوفيق والسداد

NPBC_Logo_White

عن اللجنة

تأسست اللجنة الوطنية لمكافحة العمى تنفيذا للأمر السامي الكريم والذي ينص على انضمام المملكة العربية السعودية إلى مبادرة (الرؤية 2020: الحق في الإبصار) وتدشينها بالمملكة، وإنشاء لجنة وطنية تتولى مهام مكافحة الإعاقة البصرية، وذلك تفعيلا لدعوة تلقتها المملكة من منظمة الصحة العالمية والوكالة الدولية لمكافحة العمى.
eye2

الرؤية

الحد من الإصابة بالعمى والإعاقة البصرية ورفع مستوى الوعي حول صحة البصر وسلامته لدى أفراد المجتمع في المملكة العربية السعودية.
analytics4.png

الرسالة

تعزيز جميع الوسائل والبرامج والمبادرات الخاصة بمكافحة الإعاقة البصرية في المملكة العربية السعودية.

target2

الأهداف

  • دعم البرامج والنشاطات القائمة بالمملكة العربية السعودية والخاصة بمكافحة الأسباب المؤدية إلى الإعاقة البصرية بما يساعد على تقليل الإصابة بالإعاقات البصرية.
  • إنشاء واستحداث وتبنّي برامج جديدة تخدم هدف مكافحة الأسباب المؤدية إلى الإعاقة البصرية.
  • العمل على تقديم الدعم الممكن والمناسب للمراكز والهيئات والباحثين والأشخاص العاملين في مجال مكافحة الإعاقة البصرية
  • تمثيل المملكة العربية السعودية في التعاون مع اللجان الوطنية في دول مجلس التعاون وبالدول الإسلامية والدول الصديقة للمملكة.
  • التنظيم والمشاركة في المناسبات الخاصة بمكافحة الإعاقة البصرية مثل المؤتمرات والندوات ومحاضرات طب العيون والبصريات والاحتفالات الخاصة باليوم العالمي للبصر وغيرها .
  • التنسيق بين مقدمي الخدمة الصحية لتطبيق برامج مكافحة العمى.
  • العمل كجهة استشارية لتطوير البرامج الخاصة بمكافحة الإعاقة البصرية بالمملكة العربية السعودية.
  • العمل على إنشاء بنك للمعلومات الخاصة بطب العيون عمومًا والإعاقة البصرية بصفة خاصة بالمملكة العربية السعودية.
target2

الأهداف

  • دعم البرامج والنشاطات القائمة بالمملكة العربية السعودية والخاصة بمكافحة الأسباب المؤدية إلى الإعاقة البصرية بما يساعد على تقليل الإصابة بالإعاقات البصرية.
  • إنشاء واستحداث وتبنّي برامج جديدة تخدم هدف مكافحة الأسباب المؤدية إلى الإعاقة البصرية.
  • العمل على تقديم الدعم الممكن والمناسب للمراكز والهيئات والباحثين والأشخاص العاملين في مجال مكافحة الإعاقة البصرية
  • تمثيل المملكة العربية السعودية في التعاون مع اللجان الوطنية في دول مجلس التعاون وبالدول الإسلامية والدول الصديقة للمملكة.
  • التنظيم والمشاركة في المناسبات الخاصة بمكافحة الإعاقة البصرية مثل المؤتمرات والندوات ومحاضرات طب العيون والبصريات والاحتفالات الخاصة باليوم العالمي للبصر وغيرها .
  • التنسيق بين مقدمي الخدمة الصحية لتطبيق برامج مكافحة العمى.
  • العمل كجهة استشارية لتطوير البرامج الخاصة بمكافحة الإعاقة البصرية بالمملكة العربية السعودية.
  • العمل على إنشاء بنك للمعلومات الخاصة بطب العيون عمومًا والإعاقة البصرية بصفة خاصة بالمملكة العربية السعودية.

الوقت المتبقي لليوم العالمي للبصر

التواصل الاجتماعي

شركاء النجاح